بيانيتش رحيل أليجري عن يوفنتوس لا معنى له الآن

بيانيتش

عبر لاعب وسط نادي الشارقة الإماراتي ومنتخب البوسنة والهرسك، ميراليم بيانيتش، عن رأيه فيما يحدث داخل فريقه السابق يوفنتوس بعد اهتزاز النتائج تحت قيادة المدرب، ماسيماليانو أليجري.

 

وظهرت أنباء في الساعات القليلة الماضية عن إمكانية رحيل أليجري ولكن هناك تمسك من قبل رئيس يوفنتوس، أندريا أنييلي، رغم رغبة نائبه بافل نيدفيد في رحيله عن البيانكونيري.

 

وعلق بيانيتش على وضع يوفنتوس في تصريحات لصحيفة “لاجازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، وقال: “التغيير لن يكون له معنى الآن، يمكن أن ينقلب الوضع للأفضل مع أليجري، يجب على الجميع التفكير جيدًا”.

 

وتابع: “لا أحد يمكن أن يكون سعيدًا بهذا الوضع، بدءًا من اللاعبين، المدربين وكذلك جميع الإداريين في يوفنتوس، الموسم ما زال في البداية ويمكن أن يحدث كل شيء، لكن يتعين عليك مواجهة بعض اللحظات الصعبة للوصول لأقصى درجات الرضا”.

 

وأضاف: “الوضع الحالي يبث المزيد من الشكوك في نفوس الجميع، لا يهم من ستواجه من الفرق، أمر نفسي في المقام الأول ولكن ما يحدث الآن قد يكون شرارة ونقطة تحول للأفضل”.

 

وواصل تصريحاته: “يجب أن يظل الجميع متحدين وألا يبحثون عن المخطئين في الوقت الحالي، الجميع مسئول عن الفوز أو الخسارة، أستطيع أن أرى الكثير من السلبيات، ولكن عليهم أن يكونوا يد واحدة”.

 

وأتم تصريحاته: “النادي والجماهير والفريق يوفنتوس لديه بالفعل العديد من الخصوم في المباريات المقبلة، إذا دخلوا الملعب وكانت جماهيرهم لا يدعمونهم سيكون الأمر أكثر تعقيدًا”.

 

مباريات قادمة

حمل تطبيق يلا جول


تابعنا علي مواقع التواصل